الموت يغيب مصمم إيطاليا روبرتو كافالي

أصوات نيوز/

نجح مصمم الأزياء الإيطالي روبرتو كافالي الذي توفي الجمعة عن 83 عاماً في مدينته فلورنسا بعد صراع طويل مع المرض، في استقطاب أبرز النجمات بفضل تصاميمه اللافتة التي عُرفت خصوصاً بنقشة جلد الفهد الشهيرة، وألبست أزياؤه بعضاً من أشهر مشاهير العالم.

وقد صمّم كافالي في بداية مسيرته في سبعينات القرن العشرين، أزياء لنجمات من أمثال صوفيا لورين وبريجيت باردو، قبل أن تغري إبداعاته أيضاً أجيالاً جديدة من المشاهير، من أمثال كيم كارداشيان وجنيفر لوبيز.

كما أن شغف المصمم بسيارات الفيراري والخيول والسيجار والقمصان المفتوحة التي تكشف صدره الأسمر، جعلت منه شخصية مشهورة جداً على صفحات المجلات. وقد تزوج كافالي من إحدى المتأهلات لنهائيات ملكة جمال الكون، وكان يملك طوافة أرجوانية وكروماً للعنب في توسكانا، كما ربطته صداقات مع نجمات عالميات من بينهنّ شارون ستون وسيندي كروفورد.

لكنّ مسيرته المهنية شهدت أيضاً مراحل أقل نجاحاً، كما حدث في الثمانينيات، عندما بدا أسلوبه المبهر متعارضاً مع البساطة التي كانت رائجة آنذاك.

كما وجد نفسه في قلب محاكمة استمرت طويلاً في إيطاليا في قضية احتيال ضريبي، انتهت بتبرئته. وتكبّدت داره خسائر، ما اضطره لبيع غالبية الأسهم في عام 2015.

وقد عُرف المصمم خصوصاً بأزيائه الجلدية الفضفاضة وجينزاته ذات الألوان الباهتة، وفضّل باستمرار البهرجة في تصاميمه، ما تجلّى خصوصاً من خلال شغفه بالزخارف الحيوانية.

OCP 10-12-2023

شاهد أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.