إيطاليا تغرم “تيك توك” 10 ملايين يورو

أصوات نيوز/

فرضت إيطاليا غرامة مقدارها عشرة ملايين يورو على شبكة التواصل الاجتماعي الصينية “تيك توك” بسبب تقصير في الإشراف على المحتوى، ما قد يهدد خصوصاً سلامة القاصرين، وفق ما أعلنت هيئة مراقبة المنافسة اليوم الخميس.

وقالت هيئة المنافسة والسوق، في بيان، إن العقوبة تستهدف ثلاث شركات تابعة للعملاق الصيني “بايت دانس ليمتد”، وهي الإيرلندية “تيك توك تكنولوجي ليمتد” والبريطانية “تيك توك إنفورميشن تكنولوجيز يو كي ليمتد” والإيطالية “تيك توك إيتالي اس ار ال”.

وأضافت أن “ضوابط الشركة على المحتوى المتداول على المنصة غير كافية، خصوصاً تلك التي قد تهدد سلامة القاصرين”.

ومكّن التحقيق من “تأكيد مسؤولية تيك توك في نشر محتويات” قد “تضر بالصحة الجسدية والنفسية للمستخدمين، خصوصاً القصّر منهم”، فيما تحظى المنصة بشعبية كبيرة بين المراهقين.

وانتقدت الهيئة تطبيق “تيك توك” لأنه “لا يأخذ في الاعتبار مواضع الضعف الخاصة لدى المراهقين (…) على سبيل المثال صعوبة التمييز بين الواقع والخيال وميلهم إلى اتباع السلوك الجماعي”.

ورد ناطق باسم “تيك توك”، في تصريحات أوردتها وسائل إعلام إيطالية، قائلاً إن “تيك توك لا توافق على هذا القرار”.

وتأتي هذه العقوبة بعيد تصويت مجلس النواب الأميركي لصالح مشروع قانون، الأربعاء، يطالب الشبكة بقطع كل علاقاتها مع الصين.

و”تيك توك” في مرمى السلطات الأميركية منذ أشهر، إذ يعتقد مسؤولون كثر أن تطبيق مقاطع الفيديو القصيرة يتيح لبكين التجسس على المواطنين الأميركيين والتلاعب بهم.

وترفض المجموعة الصينية هذه الاتهامات بشدة، وتنفي نقلها معلومات إلى السلطات الصينية وتؤكد أنها سترفض أي طلب محتمل في هذا الاتجاه.

OCP 10-12-2023

شاهد أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.