عائدات السياحة تقفز إلى أزيد من 81 مليار درهم

أصوات نيوز//

حققت عائدات السياحة قفزة استثنائية خلال سنة 2022، منتقلة من 32,2 مليار درهم المسجلة في نهاية شهر نونبر من سنة 2021 إلى 81,72 مليار درهم التي سجلت متم الشهر نفسه من العام الجاري.

وحسب تقرير مكتب الصرف، سجلت عائدات القطاع ارتفاعا بـ153,2 في المائة في متم شهر نونبر المنصرم مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2021، كما تعدت هذه العائدات المستوى المسجل في نهاية الشهر ذاته من سنة 2019 (72,86 مليار درهم) وهي سنة ما قبل جائحة كورونا.

ويتوقع البنك المركزي، حسب ما كشف عنه بعد انعقاد مجلسه في 20 دجنبر الجاري، أن تنتعش عائدات السفر، التي استفادت من إعادة فتح الحدود وإطلاق عملية مرحبا، لتنتقل إلى 88,8 مليار درهم في العام الحالي، بعدما كانت في حدود 34,4 مليار درهم في العام الماضي.

ويترقب البنك المركزي أن تستقر هذه العائدات في نفس المستوى خلال العام المقبل، قبل أن ترتفع في العام الذي بعده إلى 94,1 مليار درهم؛ أي بزيادة بنسبة 5,5 في المائة.

وساهمت عودة النشاط السياحي وعملية مرحبا خلال فصل الصيف في انتعاش القطاع السياحي وجعل سنة 2022 استثنائية؛ إذ أكدت وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، فاطمة الزهراء عمور، في وقت سابق، أن 3,2 مليون سائح اختاروا الوجهة المغربية منذ بداية الموسم الصيفي، من بينهم مليونا مغربي مقيم في الخارج؛ أي حوالي 60 في المائة من الإجمالي، وهي حصة مماثلة لما تم تسجيله خلال صيف 2019.

ووفقا للمكتب الوطني للمطارات، فقد سجلت مطارات المملكة، من جهتها، عند متم يوليوز 2022، حركة تجارية تقدر بـ9 ملايين و813 ألف و316 مسافرا عبر 89 ألفا و648 رحلة جوية لإجمالي المطارات.

كما استقبلت المطارات المغربية خلال الأشهر الأحد عشر الأولى من هذه السنة، 18 مليونا و467 ألفا و415 مسافرا؛ أي بنسبة استرجاع بلغت 80 في المائة مقارنة مع الفترة نفسها من سنة 2019.

OCP 10-12-2023

شاهد أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.